• آخرتحديث للموقع: الخميس 17 آب/أغسطس 2017, 10:03:58.

ولاية الخرطوم

الخرطوم

مقدمة :

في ظل جهود الدولة الرامية  لتخفيف مشكلة البطالة وسط الخريجين قامت الحكومة عام 1998 بإنشاء مشروع الاستخدام الذاتي كإدارة في وزارة التخطيط الإجتماعى الإتحادية لتهتم بقضايا العطالة وسط الخريجين .

تطورت هذه الإدارة فيما بعدفأصبحت  مشروع الاستخدام المنتج وتشغيل الخريجين بقرار وزاري رقم (377) فى العام 2003م وتم تكوين لجنة  وزارية عليا للإشراف عليه واستمر بهذا المسمى حتى اكتوبر 2010م حيث تم تغير إسمه الي الصندوق القومي لتشغيل الخريجين  وتم تحويل الإشراف عليه الى وزارة تنمية الموارد البشرية بدلاً من وزارة الرعاية والضمان الإجتماعي الإتحادية .

الغرض :

الغرض من إنشاء المشروع أو الصندوق هوالإهتمام بحل مشاكل العطالة وسط شريحة الخريجين وذلك بتطوير مهارتهم وتدريبهم وتأهيلهم في المجالات المختلفة لمواكبة الاستثمار ومتطلبات سوق العمل المتجددة ولدفع عجلة التنمية بالبلاد فضلا عن نشر مفهوم وثقافة العمل الحر  وعدم الإعتماد على الوظيفة بإعتبارها أضيق ابواب الرزق.

نشأة ولاية الخرطوم :

بدأ المشروع أنطلاقته في كل الولايات عام2003م ماعدا ولاية الخرطوم التى  بدأت في مارس 2005م كأخر الولايات وذلك بهدف إحداث هجرة عكسية للخريجين وإحداث تنمية في ولاياتهم. وظلت ولاية الخرطوم كإدارة داخل الأمانة العامة للمشروع حتى يناير 2010م حيث تم فصلها عن الأمانة العامة بتوجيه من السيد والي ولاية الخرطوم د. عبدالرحمن احمد الخضر . فأصبح يجرى عليها ما يجرى على الولايات الأخرى من حيث التبعية الفنية للامانة العامة للصندوق والإدارية لولاية الخرطوم بإشرف من وزير وزارة التنمية الاجتماعية بالولاية .فأصبحت  إدارة الصندوق هي الجهة المنوط بها حصر وتسجيل الخريجين وفق المعايير والأسس والضوابط بالأمانة العامة لصندوق تشغيل الخريجين. فوزعت إستمارات  الحصر الخاصة بالمشروع علي محليات الولاية السبع بهدف تسهيل مهمة الوصول للخريجين حسب سكنهم  لمعرفة رغباتهم في التشغيل.

المنهــج :

تشخيص الظاهرة وتحديد حجمها.
إقتراح برامج عملية لإستيعاب الخريجين
إدارة التنسيق مع الجهات الحكومية المختلفه لتنفيذ البرامج  .

الرؤيـــة

فرصة عمل حر وحياة كريمة لكل خريج وخريجة ، تحقيقا لمجتمع العدل ، الكفاية والمساواة .

الرسالة

المساهمة في خلق بيئة ملائمة للاستخدام الذاتي وتمويل المشروعات وزيادة فرص التشغيل .

الهدف الإستراتيجى      

الإسهام فى معالجة قضية عطالة خريجي الجامعات والمعاهد العليا .

الاهداف الفرعية

  • تطوير قاعدة المعلومات الأساسية من خلال إعداد الدراسات والإحصاءات .
  • تعزيز القدرات من خلال تبنى خطط وبرامج التدريب التأهيلى والتحويلي والوقوف على التجارب الاقليمية والعالمية .
  • انتهاج أسلوب عمل يستهدف معالجة جذور المشكلة بترسيخ ثقافة العمل الحر ونشرها فى المجتمع عن طريق الإعلام و الوسائل الإيضاحية .
  • دعم الأعمال الصغيرة وتطويرها وتوسيع القاعدة المستفيدة منها .
  • توسيع نطاق عمل الشراكات المجتمعية وحاضنات الأعمال .
  • ابتكار مشروعات إنتاجية تمول بنظام الشراكة ومنافذ التمويل الخارجي المختلفة
  • إستصدار التشريعات الداعمة لصندوق تشغيل الخريجين والعمل الحر .

الاهداف العامة :

  • تعزيز الارتباط ببرامج  النهضة الزراعية.
  • تطوير أدوات التدريب و التأهيل  للخريجين.
  • تقوية القدرات الاداريه و الفنية.
  • استنهاض الخطاب الاعلامى لمواصلة نشر ثقافة العمل الحر .
  • تكثيف الدراسات و البحوث لقياس و رصد مؤشرات فرص التشغيل والاستيعاب.
  • ابتكار نماذج جديدة للمشاريع وفرص التشغيل.

المهام

مسارات المشروع :

تعدد المسارات وتكاملها وإعتمادها على التنسيق والشراكة كوسيلة لزيادة الانتشار يقوم المشروع على اربعة مسارات هى

  • مسار التدخل بالسياسات  والتشريعات.
  • مسار المشروعات الأنتاجية الكبرى ( حاضنات الاعمال) .
  • مسار التدريب التحويلى .
  • مسار تمويل المشروعات (يشمل المشروعات الصغيرة والمتوسطة).

1/مسار التدخل بالسياسات والتشريعات :

هدفــــه :

  • - مراجعة السياسات والتشريعات بالولاية .
  • - إدماج إستراتيجية مواجهة العطالة في السياسات الكلية والقطاعية للولاية .
  • - إصدار القوانين والتشريعات الداعمة لتوسيع فرص العمل والتشغيل.
  • - الزام الجهات المستثمرة في الولاية بتشغيل وتدريب الخريجين.

المنهـج :

  • - تنسيق وتكامل الجهود وحشدها لإنفاذ برامج الإستراتيجية .
  • - توقيع مذكرات تفاهم مع الجهات ذات الصلة لتحديد الواجبات و المسئوليات .
  •   - تفعيل القوانين والتشريعات الداعمة وذلك بالإتصال بمواقع صنع القرار.

2/ مسار المشروعات الإنتاجية الكبرى ( حاضنات الاعمال):

هدفــــه :

استيعاب اعداد كبيرة من الخريجين .
ضمان مواصلة التدريب العملي المستمر بكل مراحل الإنتاج.
تكامل المنتجات داخل المساحة  الواحده للمركز الإنتاجي (الحاضنة)
تقليل تكلفة الإدارة والمتابعة.

المنهــج

  • تدريب الخريجين عمليا لرفع الإنتاج والأنتاجية .
  • ترسيخ مفاهيم العمل الجماعي وثقافة  العمل الحر .

الآليـــة

  • الشراكات المجتمعية الفاعلة لتقديم الدعم المتكامل كل حسب إختصاصه.
  • خلق نماذج رائدة للحاضنات تُمكن من ترسيخ مفاهيم العمل الحر ونشر ثقافته
  • تقوية الروابط بمؤسسات التمويل والدخول في تمويل الحاضنات  برأس المال التشغيلي ومقومات الإنتاج وذلك بتقديم نماذج مقنعة ذات إنتاجية عالية ضماناً للاسترداد.

3/ مسار التدريب التحويلى:

هـدفـــه :

  • تجسير الفجوة بين مخرجات التعليم العالي واحتياجات سوق العمل.
  • رفع كفاءة الخريجين والشباب وإكسابهم مهارات تؤهلهم للمنافسة في سوق العمل.
  • توفير التخصصات النادرة لتلبية الإحتياجات الفعلية لسوق العمل.

منهجـه :

  • مسح المؤسسات الإقتصادية {سوق العمل} للوقوف علي إحتياجاتها الفعلية من العمالة الفنية.
  • تصميم مناهج تدريب مؤهلة للمنافسة وملبية لإحتياجات سوق العمل.
  • إنشاء مراكز ووحدات للتدريب المتخصص .
  • إقامة علاقات تعاون مع مؤسسات التدريب الدولية والإقليمية والمحلية .

4/ مسار تمويل المشروعات

هدفـــه :

  • تنمية ونشر ثقافة العمل الحر في المجتمع .
  • تمكين الخريجين من الوصول إلي مصادر إئتمان تمكنهم من تنفيذ مشروعات الاستخدام الذاتي .

آليته:

  • محفظة خاصة لتمويل مشروعات الخريجين .
  • إدماج الخريجين في مشروعات التمويل الصغير بالبنوك.
  • الشراكات المجتمعية لتنفيذ مشروعات كبيرة {حاضنات الأعمال}.

منهجه :

  • تأهيل الخريجين للاستفاده من مصادر الإئتمان المتاحه
  • خلق نماذج رائدة للمشروعات تمكن من ترسيخ مفاهيم العمل الحر ونشر ثقافته

فلسفة تمويل المشروعات

التركيز على المشروعات الجماعية تحقيقا للآتي :

  • توفير فرص عمل كبيرة للخريجين وغير الخريجين .
  • إنتخاب أفضل فرص الإستثمار المتاحة والتي تخدم أكبر القطاعات .
  • إمكانية إستقطاب الدعم المجتمعي الرسمي والشعبي .
  • سهولة المراقبة والمتابعة والتقويم مما يضمن نجاحها .
  • توفر الملاءة المالية بمايزيد من القدرة التنافسية ومواجهة التقلبات .
  • تأطير المشروعات الجماعية في شكل شراكات قانونية مسجلة تحت إسم عمل
  • إلزام كل المستوعبين بالتدريب على برامج إدارة المشروعات .
  • تأكيد الجدوى الإقتصادية للمشروع قبل التمويل وأهم معاييرها (توفير التشغيل وفرص العمل والدخل المجزى للمساهمين والقدرة على الاسترداد) .

اقسام الصندوق الداخليه

  • المدير التنفيذي  والسكرتاريه
  • ادارة الشئون الماليه والادارية
  •  ادارة المشروعات
  • ادارة  الاستقبال والحصر والتسجيل
  • العلاقات العامه والاعلام
  • التدريب